قناة الإخبارية: أنباء عن مصرع حسين أحمد الكبسي شقيق وزير الثقافة في حكومة الانقلابيين باليمن *** قناة الإخبارية: الرئيس اليمني: المشروع الإيراني باليمن في طريقه إلى الزوال *** العربية: الناطق باسم التحالف العربي: على المجتمع الدولي وقف تجاوزات إيران في العالم *** العربية: المعارضة السورية: روسيا وحدها غير كافية للضغط على النظام للسير نحو الحل السياسي *** العربية: السيستاني يشدد على ضرورة سيطرة الحكومة العراقية على كل السلاح
  • السبت 16 ديسمبر 2017م
  • السبت 28 ربيع الأول 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201720 مارس#دمشق_تتحرر يتصدر مواقع التواصل الاجتماعي
فريق تحرير البينة
20-3-2017 - 22 جمادى الثانية 1438
 

 

(الجزيرة نت - فريق تحرير البينة)

 

ألهب الهجوم الذي شنته كتائب المعارضة صباح أمس على معاقل النظام بدمشق مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاعلوا معه على عدة وسوم #تحرير_دمشق #يا_عباد_الله_اثبتوا #دمشق_تتحرر، وما زال الأخير ترند (يتصدر) قائمة التفاعل على تويتر.

 

وكانت فصائل المعارضة شنت هجوما على شرق العاصمة وقطعت طريق حمص الدولي الذي يمر بها من شمالها، وتقدمت لكراجات العباسيين، ورصدت ناريا شوارع استراتيجية، فضلا عن قتل ضباط للنظام، وإعادة وصل أحياء القابون وبرزة وتشرين المُحاصرة بحي جوبر المتصل بالغوطة الشرقية.

 

وتفاعل ناشطون سوريون وعرب مع المعركة التي أطلق عليها اسم "يا عباد الله اثبتوا"، وكان الهجوم المفاجئ محط تقدير وثناء غالبية المتفاعلين، كما "نم عن ذكاء ميداني".

 

وعمد الناشطون إلى نشر أخبار المعركة لحظة بلحظة، ومشاركة الصورة التي تبثها كتائب المعارضة من شرق العاصمة دمشق.

 

وكتب محمد "الواضح أن المعارضة السورية بدأت تفهم معنى الهجوم النوعي، وأن تأتي متأخرا خيرا من ألا تأتي، ضربة موفقة ولها معان كثيرة".

 

وعلق آخر "كان يجب على المعارضة أن تقدم على هذه الضربة حتى لا تلقى الأحياء المحاصرة شرقا مصير مدينتي درايا والمعضمية، فرغت الجهة الغربية من المعارضة".

 

ونشر نور موسى "أبناء الشعب السوري الحر يخوضون المعارك في قلب دمشق ضد فلول بشار والمليشيات الطائفية المجلوبة من أنحاء العالم".

 

وغردت حلا "لن يكتوي النظام بالنار إلا بمعارك داخل دمشق، دمشق هي الطريق لسقوط النظام، وهذا ما كان يجب أن يفعل من قبل، ليس فقط بدمشق وإنما في كل المحافظات، خصوصا معاقل النظام".

 

وقال مغرد إن "المعارضة ارتكبت خطأ فادحا باستراتيجياتها القتالية منذ اندلاع الثورة، عندما قاتلت في مناطقها عوضا عن قتال النظام في مناطقه، وعملية دمشق أمس ما هي إلا دليل واضح وصريح".

 

عن كذب النظام السوري وإعلامه نشر أبو قور"لو كان أبو مسيلمة الكذاب رمز الكذب العربي حيا ورأى كذب الإعلام السوري لاستغرب واستنكر واعتزل المجال".

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع